فلسطين

أدب الشباب في فلسطين: تصنيف أدبي جديد لا يخرج عن التقليدي

هل هناك أدب شباب فلسطيني؟

ظهرَ ما يسمّى اليومَ "أدب الشباب" في فلسطين ما بعد أوسلو. وعلى تمايُزِه ببعض السِمات وأساليبِ التعبير عن ثلاثية المنفى والسجنِ والمقاومةِ والتي صبغَت الأدبَ الفلسطينيَ المعاصرَ منذ النكبة، إلا أنه لَم يَخرجْ عن سياقها وروحها.

البحث عن منزل عائلتي في فلسطين قبل النكبة

منزل عائلتي قبل النكبة

باحثة تحكي قصة زيارتها لطبريّا شمال فلسطين، المكان الذي عاش فيه أهلها لأجيال متعاقبة قبل أن يهجّروا منه إبّان نكبة 1948.

إسرائيل في رفح: مصر بلا نفوذ في غزة

إسرائيل في رفح: مصر بلا نفوذ في غزة

تريد مصر بقاء "حماس" لتظلَّ إسرائيل ومن خلفها الولايات المتحدة بحاجة إلى مصر، ولتظل ترتيبات السلطة في بلاد النيل ذاتَ صلةٍ بالثوابت الأمنية العالمية، ممَّا يجعل من وجود نظام سياسي مركزي قادر على فرض قبضته التزاماً أمريكياً بقدر ما يلتزم الأمريكي بأمن إسرائيل. هذه تفاصيل "اللعبة المزدوجة" التي على القاهرة إدارتها بمهارة.

من نهر البارد إلى واشنطن: فلسطين وقضيّتها في رواية شخصية

من نهر البارد إلى واشنطن: فلسطين وقضيّتها في رواية شخصية

يحكي حازم صاغية تطوّر علاقته الفكرية بفلسطين مستذكراً تقلّبه بين عدة تيارات وأحزاب وتفاعله مع العديد من الأحداث المفصلية، في رحلة طويلة تبدأ من طفولته في لبنان وتمتد لأوروبا وأمريكا.

موشيه ديان على شاطئ غزة: آثارٌ فلسطينية بين تدميرٍ إسرائيلي وإهمالٍ محلي

موشيه ديان على شاطئ غزة: آثارٌ فلسطينية بين تدميرٍ إسرائيلي وإهمالٍ محلي

ارتبط اسم موشيه ديان في ذاكرة أهل غزة بطمسٍ ممنهج وسلبٍ للتاريخ المحلي. حاول ديان زرع آثار تاريخية ودلائل تثبت أحقية وجود الشعب اليهودي في المنطقة لهدم الدلائل المادية على ارتباط الإنسان الفلسطيني بأرضه. كان اهتمام السلطة الفلسطينية وحماس بتوثيق هذا الميراث التاريخي الفلسطيني والحفاظ عليه في غزة ضعيفاً أيضاً.

الخروج على

الخروج على "مشروع سيناء": تفاصيل المحاولة الأولى لتهجير الفلسطينيين إلى سيناء

فشل مشروع صاغته الأمم المتحدة لتهجير الفلسطينيين من غزة إلى سيناء بعد النكبة، بعد أن أشعل هذا المخطط أولى شرارات العمل الفلسطيني المقاوم المنظّم وهو انتفاضة عام 1955 المعروفة بـ"هبّة مارس" في غزة.